مرحبًا بك في منتديات نودزاوي

سجل عضويتك الان وتمتع بمشاهده المحتوي علي المنتدي بدون اي اعلانات مزعجه والتواصل مع الاعضاء والعديد من المميزات

التسجيل الان!
  1. م

    ليالي نيکي في بغداد القسم الاول

    لابد أن أعترف في بداية سردي لهذه القصة، بأن أخبرکم إن فضل إستفحالي على أختي وبنتي أخي وأختي وخالتي والطبيبة، يعود الفضل لعير نياکي الرجل الخشن، ذلك إنني وقبل فتحه لطيزي بعيره الکبير اللذيذ جدا، لم أکن أميل للأناث وکنت باردا معهن حتى إنه قد شاعت لفترة إشاعة بأنني مخنث وعيري لايعمل! هذا الرجل...
  2. م

    هل شبعت النيك يامنيوك؟

    کانت أول مرة أسافر فيها الى مدينة الديوانية، وذلك لکي أقوم بإيصال أمانة لأحدهم أرسالها أخي معي، وکان موظفا بدرجة رفيعة ولما وصلت الى الديوانية من مدينة الموصل وذهبت لکي أنام في أحد الفنادق حتى أعود اليوم التالي بعد أن أقول بإيصال الامانة الى أهلها. ومن نافلة القول، إنني في ذلك الوقت کنت شابا...
أعلى